“ Tidaklah aku menginginkan kecuali perbaikan selama aku sanggup. Dan tidak ada taufik bagiku melainkan dengan (pertolongan) Allah. Hanya kepadaNya aku bertawakal dan hanya kepadaNya-lah aku kembali ” QS : Huud : 88

Pentingnya memohon Petunjuk kepada Allah

بسم الله الرحمن الرحيم

Dikarenakan betapa pentingnya hidayah dan taufiq untuk mendapatkan hidayah, maka Allah azza wa jalla mewajibkan atas kita membaca surat Al-Fatihah pada setiap raka’at dalam shalat , sebagaimana pendapat yang benar.

. ففي حديث عبادة بن الصامت رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه و سلم: «لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب». (أخرجه البخاري (756) ومسلم (394)).

Maka dalam hadits Ubadah bin Shamit radhiyallahu anhu, dari Nabi shallallahu alaihi wasallam bersabda : “Tidak sah shalatnya orang yang tidak membaca Fatihatul kitab”. Riwayat Bukhari 756 dan Muslim 394.

و عن أبي هريرة رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه و سلم: «من صلى صلاة لم يقرأ فيها بأم القرآن فهي خداج -ثلاثا- غير تمام» فقيل لأبي هريرة: إنا نكون وراء الأمام. فقال: اقرأ بها في نفسك فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول: «قال الله تعالى قسمت الصلاة بين وبين عبدي نصفين ولعبدي ما سأل فإذا قال العبد الحمد لله رب العالمين قال الله تعالى حمدني عبدي وإذا قال الرحمن الرحيم قال الله تعالى أثنى علي عبدي وإذا قال مالك يوم الدين قال مجدني عبدي ( وقال مرة فوض إلى عبدي ) فإذا قال إياك نعبد وإياك نستعين قال هذا بيني وبين عبدي ولعبدي ما سأل فإذا قال اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين قال هذا لعبدي ولعبدي ما سأل». (أخرجه مسلم (395)).


Dan dari Abu Hurairah radhiyallahu anhu : dari Nabi shallallahu alaihi wasallam :
“Barangsiapa yang shalat  tidak membaca Ummul Qur’an padanya, maka shalatnya batal.  Maka dikatakan kepada Abu Hurairah, “Sesungguhnya kami di belakang imam.  -tiga kali-  tidak sempurna”. Lalu beliau menjawab : Bacalah alfatihah, karena aku telah mendengar Rasulullah shallallahu alaihi wasallam bersabda : Allah berfirman : “Aku membagi shalat untuk-Ku dan hamba-Ku dua bagian, dan bagi hamba-Ku yang ia minta”. Maka apabila seorang hamba mengucapkan : “Alhamdulillahi rabbil ‘aalamin, Allah mengatakan : telah memuji -Ku hamba ku”. Dan jika ia mengucapkan :“
Arrahmaanir rahiim, Allah mengatakan : telah menyanjung-Ku hamba-Ku”. Mengagungkan-Ku hamba-Ku. Dan Rasulullah di lain waktu mengatakan :  “Telah menyerahkan kepada-Ku hamba-Ku”. Dan jika ia mengucapkan : “Hanya kepada-Mu kami beribadah dan hanya kepada-Mu kami memohon pertolongan, Allah mengatakan : “Dan bagi hamba-Ku apa yang ia minta”.“Dan jika ia mengucapkan : “Ihdinash shiraatal mustaqiim ghairil maghdhuubi ‘alaihim waladh dhaalliin, Allah mengatakan : “Ini untuk hamba-Ku dan baginya apa yang ia minta”.Riwayat Muslim 395

Berkata Ibnu Katsir rahimahullah : 
Dan apabila dikatakan : Bagaimana seorang mu’min memohon petunjuk pada setiap waktu pada saat shalat atau yang selainnya  padahal dia tersifati dengannya, apakah ini termasuk dalam kategori mendatangkan sesuatu yang sudah didapatkan ataukah tidak? Jawabannya adalah : bahwasanya tidak, kalaulah memohon hidayah tidak dibutuhkan siang dan malam, niscaya Allah tidak akan membimbingnya untuk perkara tersebut. Karena seorang hamba amat butuh kepada Allah pada setiap waktu dan keadaan, dalam rangka untuk memohon kemantapan hidayah, dan kekokohan dan pengetahuan dia, dan tambahan hidayah yang dia dapatkan, dan agar senantiasa berada dalam hidayah. Karena seorang hamba tidak bisa menguasai dirinya, baik itu manfaat ataupun madharat, kecuali Allah yang menghendakinya, maka Allah memerintahnya agar selalu memohon di setiap saat agar diberi pertolongan, kemantapan dan Taufiq, dan orang yang bahagia adalah orang yang Allah beri Taufiq agar selalu memohon kepada-Nya. Karena Allah ta’ala telah menjamin untuk mengabulkan apabila ada yang berdoa kepada-Nya, terlebih apabila seorang yang terpaksa dalam kebutuhan, yang benar-benar butuh kepada-Nya, di siang malam, dan Allah telah berfirman :

 يا أيها الذين آمنوا آمنوا بالله ورسوله والكتاب الذي نزل على رسوله والكتاب الذي أنزل من قبل   الآية النساء: 136

“Wahai orang-orang yang beriman, berimanlah kepada Allah, dan rasul-Nya, dan kitab yang telah diturunkan kepada rasul-Nya, dan kitab yang diturunkan sebelumnya”. QS: An-Nisa 136

Dan Allah telah memerintahkan orang-orang yang beriman untuk beriman, bukan berarti itu merupakan usaha untuk mendapatkan sesuatu yang sudah ada, karena tujuannya adalah kemantapan dan kesenantiasaan serta kontinyu dalam amalan-amalan yang membantu dalam mendapatkan hidayah. Wallahu a’lam. Dan  Allah Ta’ala memerintahkan para hambanya mu’minin untuk mengucapkan :

 رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ   آل عمران: 8

“Wahai Rabb kami janganlah Engkau palingkan hati kami setelah engkau beri petunjuk kepada kami, dan anugerahkanlah kami rahmat dari sisi Engkau, karena sungguh Engkaulah Maha pemberi anugerah”. QS: Ali-Imron 8

Dan Ash Shiddiq radhiyallahu anhu dahulu membaca ayat ini pada rakaat yang ketiga dari shalat maghrib, setelah Al Fatihah dengan sirr.
Maka arti dari firman Allah ta’ala : “Ihdinash shiraatal mustaqiim” , lanjutkanlah kami di atasnya dan janganlah Engkau palingkan kami kepada selain-Nya.
Tafsir Al Qur’anul Azhim jilid 1 halaman 139.

Dan ini sesuai dengan doanya orang-orang yang beriman :

 رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ  آل,عمران: 8

“Wahai Rabb kami janganlah Engkau palingkan hati kami setelah engkau beri petunjuk kepada kami, dan anugerahkanlah kami rahmat dari sisi Engkau, karena sungguh Engkaulah Maha pemberi anugerah”  QS: Ali-Imron 8

Dan Rasulullah shallallahu alaihi wasallam senantiasa banyak berdoa kepada Allah memohon hidayah, karena itu anugerah Allah.

ففي حديث حديث عن أبي ذر رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه و سلم فيما روى عن الله تبارك وتعالى أنه قال: «يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدوني أهدكم…»، الحديث. أخرجه مسلم (2577)). 

Dalam hadits Abu Dzar radhiyallahu anhu : dari Nabi shallallahu alaihi wasallam, yang diriwayatkan dari Allah tabaaraka wa ta’ala, bahwa Allah mengatakan :
“Wahai hamba-hamba-Ku, sesungguhnya Aku telah mengharamkan kezhaliman atas diriku, dan kujadikan haram diantara kalian, oleh karenanya janganlah kalian saling menganiaya, wahai hamba-hamba-Ku kalian seluruhnya tersesat kecuali yang Aku berikan hidayah, oleh karena itu mintalah hidayah kepadaku, niscaya Aku tunjuki kalian…”Al-Hadits dikeluarkan Muslim 2577

وفي حديث عبدالله بن مسعود رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه كان يقول: «اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى». (أخرجه مسلم (2721)). 

Dan dalam hadits Abdullah bin Masud radhiyallahu anhu , dari Nabi shallallahu alaihi wasallam bahwa beliau mengucapkan : 
“Yaa Allah aku memohon kepada-Mu petunjuk, ketaqwaan, kesucian dan kecukupan”. Riwayat Muslim 2721.

وعن علي رضي الله عنه قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم: «قل اللهم اهدني وسددني واذكر بالهدى هدايتك الطريق والسداد سداد السهم». (أخرجه مسلم (2725)).

Dan dari Ali radhiyallahu anhu berkata : Rasulullah shallallahu alaihi wasallam bersabda :“Katakanlah : “Ya Allah, berikanlah petunjuk kepadaku. Berilah aku jalan yang lurus. Jadikan petunjuk-Mu sebagai jalanku dan kelurusan hidupku selurus anak panah.” Riwayat Muslim 2725

Dan Rasulullah shallallahu alaihi wasallam juga mendoakan hidayah untuk orang lain.

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قدم الطفيل بن عمرو على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله إن دوسا قد عصت وأبت فادع الله عليها، فظنّ الناس أنه يدعو عليهم فقال: «اللهم اهد دوسا وأت بهم». (أخرجه البخاري (6397) ومسلم (2524)).

Dari Abu Hurairah radhiyallahu anhu berkata : “Telah datang Ath-Thufail bin Amr kepada Rasulullah shallallahu alaihi wasallam dan berkata : “Wahai Rasulullah sesungguhnya orang-orang Daus telah enggan dan menolak, maka berdoalah kepada Allah untuk mereka, maka orang-orangpun mengira beliau mendoakan keburukan bagi mereka, lalu beliau mengucapkan : “Yaa Allah, berikanlah hidayah untuk orang-orang Daus, dan datangkanlah mereka”. Riwayat Bukhari 6397 dan Muslim 2524.

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: كنت أدعو أمي إلى الإسلام وهي مشركة، فدعوتها يوما فأسمعتني في رسول الله صلى الله عليه و سلم ما أكره فأتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا أبكي قلت: يا رسول الله إني كنت أدعو أمي إلى الإسلام فتأبى علي فدعوتها اليوم فأسمعتني فيك ما أكره فادع الله أن يهدي أم أبي هريرة. فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «اللهم اهد أم أبي هريرة»، فخرجت مستبشرا بدعوة نبي الله صلى الله عليه و سلم فلما جئت فصرت إلى الباب فإذا هو مجاف فسمعت أمي خشف قدمي فقالت: مكانك يا أبا هريرة. وسمعت خضخضة الماء قال: فاغتسلت ولبست درعها وعجلت عن خمارها ففتحت الباب ثم قالت: يا أبا هريرة أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله. قال: فرجعت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فأتيته وأنا أبكي من الفرح قال: قلت: يا رسول الله أبشر قد استجاب الله دعوتك وهدى أم أبي هريرة. فحمد الله وأثنى عليه وقال خيراً قال: قلت: يا رسول الله ادع الله أن يحببني أنا وأمي إلى عبادة المؤمنين ويحببهم إلينا قال: فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «اللهم حبب عبيدك هذا – يعني أبا هريرة – وأمه إلى عبادك المؤمنين وحبب إليهم المؤمنين». فما خلق مؤمن يسمع بي ولا يراني إلا أحبني. (أخرجه مسلم (2497)).

Dari Abu Hurairah radhiyallahu anhu berkata : “Aku ingin mengajak ibuku untuk masuk islam dan dia masih musyrik, lalu pada suatu hari aku pun mengajaknya, dan dia mengatakan kepadaku suatu ucapan pada diri Rasulullah shallallahu alaihi wasallam yang tidak ku sukai, lalu aku pun mendatangi Rasulullah shallallahu alaihi wasallam dalam keadaan aku menangis. Aku berkata : “Wahai Rasulullah sesungguhnya aku mengajak ibuku untuk masuk islam, tapi dia menolak, dan pada suatu hari ketika aku mengajaknya, lalu dia mengucapkan sesuatu tentang dirimu yang tidak ku sukai, maka berdoalah kepada Allah agar memberikan hidayah untuk ibu Abu Hurairah.” Lalu Rasulullah shallallahu alaihi wasallam berdoa : “Yaa Allah berilah hidayah ibu Abu Hurairah”. Lalu akupun keluar dengan perasaan gembira dikarenakan doa Nabi shallallahu alaihi wasallam. Tatkala aku datang, akupun menuju pintu, dan ternyata tertutup, dan lbuku mendengar suara langkahku, lalu beliau berkata : diamlah di tempatmu, wahai Abu Hurairah, lalu aku mendengar suara tumpahan air.  Abu Hurairah melanjutkan : “Lalu beliau mandi, kemudian berpakaian, dan bergegas mengenakan kerudungnya. Lalu beliau membuka pintu seraya berkata : Wahai Abu Hurairah, aku bersaksi bahwasanya tiada Tuhan yang benar selain Allah, dan aku bersaksi bahwasanya Muhammad adalah hamba Allah dan Rasul-Nya.”  Abu Hurairah melanjutkan : “Aku pun kembali kepada Rasulullah shallallahu alaihi wasallam, lalu aku mendatangi beliau sambil menangis gembira.
Abu Hurairah melanjutkan : “Wahai Rasulullah bergembiralah, Allah telah mengabulkan doamu dan telah memberikan petunjuk kepada ibu Abu Hurairah.” Kemudian beliau memuji Allah, menyanjungnya dan mengucapkan kebaikan. 
Abu Hurairah melanjutkan : aku berkata : “Wahai Rasulullah doakanlah kepada Allah agar menjadikanku dan ibuku mencintai hamba-hamba-Nya yang beriman dan mereka mencintai aku dan ibuku.” Maka Rasulullah shallallahu alaihi wasallam bersabda : “Yaa Allah jadikanlah hambamu ini -yaitu abu Hurairah- dan ibunya mencintai para hamba-Mu yang beriman, dan jadikanlah hamba-hamba-Mu yang beriman agar mencintai mereka”. Maka tidaklah ada seorang mu’min yang diciptakan dan ia mendengar atau melihatku, melainkan ia mencintaiku. “ Riwayat Muslim 2479

وفي حديث أبي مالك الأشجعي عن أبيه قال: كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يعلم من أسلم يقول: «اللهم اغفر لي وارحمني واهدني وارزقني». (أخرجه مسلم (2697)).

Dan dalam hadits Abu Malik Al-Asyja’iy dari bapaknya berkata : Dahulu Rasulullah shallallahu alaihi wasallam mengucapkan : “Yaa Allah ampunilah aku, dan rahmatilah aku, tunjukilah aku dan berikanlah aku rezeki “. Riwayat Muslim 2697

عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال: «إن الحمد لله نحمده ونستعينه من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله أما بعد». الحديث. (أخرجه مسلم (868)).

Dan dari Ibnu Abbas radhiyallahu anhuma : bahwasanya Nabi shallallahu alaihi wasallam mengucapkan : “Sesungguhnya segala puji hanya milik Allah, kita memuji-Nya dan memohon pertolongan kepada-Nya, barang siapa yang telah ia beri hidayah, maka tidak ada yang bisa menyesatkan-Nya, dan barangsiapa yang telah Ia sesatkan maka tidak ada yang bisa memberikan petunjuk, dan aku bersaksi bahwa tiada Ilah yang benar selain Allah, dan bahwa Muhammad adalah hamba dan rasul-Nya, adapun setelah itu”. Riwayat Muslim 868

وفي رواية عنه: «إن الحمد لله نستعينه ونستغفره ونستهديه ونستنصره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله من يطع الله ورسوله فقد رشد ومن يعص الله ورسوله فقد غوى حتى يفيء إلى أمر الله». (“مسند الشافعي” (287)).

 Dan dalam riwayat yang lain : 
“Sesungguhnya segala puji hanya milik Allah, kita memuji-Nya dan memohon petunjuk dan pertolongan kepada-Nya, dan kita berlindung kepada Allah dari keburukan diri kita dan kejelekan amalan kita, barang siapa yang telah ia beri hidayah, maka tidak ada yang bisa menyesatkan-Nya, dan barangsiapa yang telah ia sesatkan maka tidak ada yang bisa memberikan petunjuk, dan aku bersaksi bahwa tiada Ilah yang benar selain Allah, dan bahwa Muhammad adalah hamba dan rasul-Nya, adapun setelah itu,  barangsiapa yang mentaati  Allah maka ia telah mendapatkan petunjuk, dan siapa saja yang melanggar Allah dan rasul-Nya, maka ia telah sesat, hingga ia kembali kepada ketentuan allah”.  Musnad Asy Syafi’i 287

وفي دعاء القنوت الحسن بن علي رضي الله عنهما: علمني رسول الله صلى الله عليه و سلم كلمات أقولهن في الوتر قال ابن جواس في قنوت الوتر: «اللهم اهدني فيمن هديت وعافني فيمن عافيت وتولني فيمن توليت وبارك لي فيما أعطيت وقني شر ما قضيت إنك تقضي ولا يقضى عليك وإنه لا يذل من واليت ولا يعز من عاديت تباركت ربنا وتعاليت». (أخرجه أبو داود (1421) وابن ماجه (1178) والحاكم (4800)).

Dan pada doa qunut witr, Al Hasan bin Ali radhiyallahu anhuma : Rasulullah shallallahu alaihi wasallam mengajarkan kepadaku beberapa kalimat yang aku ucapkan ketika witir. Berkata Ibnu Jawwas dalam doa witr : “Ya Allah, tunjukilah aku sebagaimana Engkau berikan petunjuk (kepada selainku), dan berilah aku keselamatan sebagaimana Engkau berikan keselamatan (kepada selainku),
Dan jadikanlah aku wali-Mu sebagaimana Engkau jadikan yang (selainku) sebagai wali, dan berilah keberkahan kepadaku pada semua yang telah Engkau berikan kepadaku. Dan lindungilah aku dari keburukan takdirmu. Sungguh Engkau-lah yang mentakdirkan dan tidak ditakdirkan untuk-Mu,dan sungguh tidak akan hina orang yang Engkau jadikan  sebagai wali. Dan tidak mulia orang yang Engkau musuhi. Maha suci dan Maha tinggi Engkau, wahai Rabb kami.”
Riwayat Abu Daud 1421, Ibnu Majah 1178 dan Hakim 4800

Dan doa-doa lainnya yang terdapat dalam masalah ini.

ففي الصحيحين من حديث المسيب بن حزن رضي الله عنه قال لما حضرت أبا طالب الوفاة دخل عليه النبي صلى الله عليه وسلم وعنده أبو جهل وعبد الله بن أبي أمية فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «أي عم قل لا إله إلا الله أحاج لك بها عند الله» فقال أبو جهل وعبد الله بن أبي أمية: يا أبا طالب أترغب عن ملة عبد المطلب؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «لأستغفرن لك ما لم أنه عنك»، فنزلت ﴿ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحاب الجحيم﴾. (أخرجه البخاري (4675) ومسلم (24)).

Dan diantaranya adalah : semangat beliau agar pamannya mendapatkan hidayah. Maka dalam Shahihain dari hadits Al Musayyib bin Huzn radhiyallahu anhu berkata : tatkala Abu Thalib menghadapi kematian, maka nabi Shallallahu’alaihi Wasallam pun masuk kepadanya dan di sisinya ada Abu Jahl dan Abdullah bin abi Umayyah, lalu nabi Shallallahu’alaihi Wasallam pun mengatakan : “Wahai pamanku katakanlah LAA ILAAHA ILLA LLAH, aku akan membelamu dengannya dihadapan Allah “. Maka Abu jahl dan Abdullah bin abi Umayyah mengatakan : “ Wahai Abu Thalib, apakah kau membenci agama Abdul Muthalib ?  Lalu nabi Shallallahu’alaihi Wasallam bersabda : “Sungguh benar-benar akan kumohonkan ampun untukmu, jika aku tidak dilarang”.  Maka turunlah ayat ini : “Tidaklah pantas bagi nabi dan orang yang beriman untuk memohonkan ampun bagi orang-orang musyrik, walaupun mereka dari kerabat, setelah jelas bahwa mereka adalah penduduk neraka jahim.”  Riwayat Bukhari 4675 dan Muslim 24

Faidah ditulis dan dikirimkan kepada kami oleh Syaikh Abu Muhammad Abdul Hamid Al-Hahuriy Az-Za’kariy hafidzahullah. Ahad,11 dzulqoedah 1437

Alih bahasa : Team Ashhabulhadits

Pentingnya memohon Petunjuk kepada Allah 

((أهمية سؤال الله تعالى الهداية))

لأهمية الهداية والتوفيق لها أوجب الله عز وجل علينا قراءة سورة الفاتحة في كل ركعة على الصحيح في الصلاة. ففي حديث عبادة بن الصامت رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه و سلم: «لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب». (أخرجه البخاري (756) ومسلم (394)). 
و عن أبي هريرة رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه و سلم: «من صلى صلاة لم يقرأ فيها بأم القرآن فهي خداج -ثلاثا- غير تمام» فقيل لأبي هريرة: إنا نكون وراء الأمام. فقال: اقرأ بها في نفسك فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول: «قال الله تعالى قسمت الصلاة بين وبين عبدي نصفين ولعبدي ما سأل فإذا قال العبد الحمد لله رب العالمين قال الله تعالى حمدني عبدي وإذا قال الرحمن الرحيم قال الله تعالى أثنى علي عبدي وإذا قال مالك يوم الدين قال مجدني عبدي ( وقال مرة فوض إلى عبدي ) فإذا قال إياك نعبد وإياك نستعين قال هذا بيني وبين عبدي ولعبدي ما سأل فإذا قال اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين قال هذا لعبدي ولعبدي ما سأل». (أخرجه مسلم (395)). 
قال الإمام ابن كثير رحمه الله: فإن قيل: كيف يسأل المؤمن الهداية في كل وقت من صلاة وغيرها، وهو متصف بذلك؟ فهل هذا من باب تحصيل الحاصل أم لا؟ 
فالجواب: أن لا ولولا احتياجه ليلا ونهارا إلى سؤال الهداية لما أرشده الله إلى ذلك؛ فإن العبد مفتقر في كل ساعة وحالة إلى الله تعالى في تثبيته على الهداية، ورسوخه فيها، وتبصره، وازدياده منها، واستمراره عليها، فإن العبد لا يملك لنفسه نفعا ولا ضرا إلا ما شاء الله، فأرشده تعالى إلى أن يسأله في كل وقت أن يمده بالمعونة والثبات والتوفيق، فالسعيد من وفقه الله تعالى لسؤاله؛ فإنه تعالى قد تكفل بإجابة الداعي إذا دعاه، ولا سيما المضطر المحتاج المفتقر إليه آناء الليل وأطراف النهار، وقد قال تعالى: ﴿ يا أيها الذين آمنوا آمنوا بالله ورسوله والكتاب الذي نزل على رسوله والكتاب الذي أنزل من قبل﴾ الآية [النساء: 136]، فقد أمر الذين آمنوا بالإيمان، وليس في ذلك تحصيل الحاصل؛ لأن المراد الثبات والاستمرار والمداومة على الأعمال المعينة على ذلك، والله أعلم. 
وقال تعالى آمرا لعباده المؤمنين أن يقولوا: ﴿ ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب ﴾ وقد كان الصديق رضي الله عنه يقرأ بهذه الآية في الركعة الثالثة من صلاة المغرب بعد الفاتحة سرا. فمعنى قوله تعالى: ﴿ اهدنا الصراط المستقيم ﴾ استمر بنا عليه ولا تعدل بنا إلى غيره. 
(“تفسير القرآن العظيم”/1/ص139). 
وهذا موافق لدعاء المؤمنين: ﴿ رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ ﴾ [آل عمران: 8]. 
وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو الله كثيراً بالهداية إذ هي من الله. ففي حديث حديث عن أبي ذر رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه و سلم فيما روى عن الله تبارك وتعالى أنه قال: «يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدوني أهدكم…»، الحديث. (أخرجه مسلم (2577)). 
وفي حديث عبدالله بن مسعود رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه كان يقول: «اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى». (أخرجه مسلم (2721)). 
وعن علي رضي الله عنه قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم: «قل اللهم اهدني وسددني واذكر بالهدى هدايتك الطريق والسداد سداد السهم». (أخرجه مسلم (2725)). 
وقد دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالهداية لغيره. 
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قدم الطفيل بن عمرو على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله إن دوسا قد عصت وأبت فادع الله عليها، فظنّ الناس أنه يدعو عليهم فقال: «اللهم اهد دوسا وأت بهم». (أخرجه البخاري (6397) ومسلم (2524)). 
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: كنت أدعو أمي إلى الإسلام وهي مشركة، فدعوتها يوما فأسمعتني في رسول الله صلى الله عليه و سلم ما أكره فأتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا أبكي قلت: يا رسول الله إني كنت أدعو أمي إلى الإسلام فتأبى علي فدعوتها اليوم فأسمعتني فيك ما أكره فادع الله أن يهدي أم أبي هريرة. فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «اللهم اهد أم أبي هريرة»، فخرجت مستبشرا بدعوة نبي الله صلى الله عليه و سلم فلما جئت فصرت إلى الباب فإذا هو مجاف فسمعت أمي خشف قدمي فقالت: مكانك يا أبا هريرة. وسمعت خضخضة الماء قال: فاغتسلت ولبست درعها وعجلت عن خمارها ففتحت الباب ثم قالت: يا أبا هريرة أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله. قال: فرجعت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فأتيته وأنا أبكي من الفرح قال: قلت: يا رسول الله أبشر قد استجاب الله دعوتك وهدى أم أبي هريرة. فحمد الله وأثنى عليه وقال خيراً قال: قلت: يا رسول الله ادع الله أن يحببني أنا وأمي إلى عبادة المؤمنين ويحببهم إلينا قال: فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «اللهم حبب عبيدك هذا – يعني أبا هريرة – وأمه إلى عبادك المؤمنين وحبب إليهم المؤمنين». فما خلق مؤمن يسمع بي ولا يراني إلا أحبني. (أخرجه مسلم (2497)). 
وفي حديث أبي مالك الأشجعي عن أبيه قال: كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يعلم من أسلم يقول: «اللهم اغفر لي وارحمني واهدني وارزقني». (أخرجه مسلم (2697)). 
عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال: «إن الحمد لله نحمده ونستعينه من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله أما بعد». الحديث. (أخرجه مسلم (868)). 
وفي رواية عنه: «إن الحمد لله نستعينه ونستغفره ونستهديه ونستنصره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله من يطع الله ورسوله فقد رشد ومن يعص الله ورسوله فقد غوى حتى يفيء إلى أمر الله». (“مسند الشافعي” (287)). 
وفي دعاء القنوت الحسن بن علي رضي الله عنهما: علمني رسول الله صلى الله عليه و سلم كلمات أقولهن في الوتر قال ابن جواس في قنوت الوتر: «اللهم اهدني فيمن هديت وعافني فيمن عافيت وتولني فيمن توليت وبارك لي فيما أعطيت وقني شر ما قضيت إنك تقضي ولا يقضى عليك وإنه لا يذل من واليت ولا يعز من عاديت تباركت ربنا وتعاليت». (أخرجه أبو داود (1421) وابن ماجه (1178) والحاكم (4800)). 
إلى غير غير ذلك من الأدعية في هذا الباب. 
ومن ذلك حرصه على هداية عمّه أبي طالب. ففي الصحيحين من حديث المسيب بن حزن رضي الله عنه قال لما حضرت أبا طالب الوفاة دخل عليه النبي صلى الله عليه وسلم وعنده أبو جهل وعبد الله بن أبي أمية فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «أي عم قل لا إله إلا الله أحاج لك بها عند الله» فقال أبو جهل وعبد الله بن أبي أمية: يا أبا طالب أترغب عن ملة عبد المطلب؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «لأستغفرن لك ما لم أنه عنك»، فنزلت ﴿ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحاب الجحيم﴾. (أخرجه البخاري (4675) ومسلم (24)).

 

Iklan

Tinggalkan Balasan Ash Habul Hadits

Isikan data di bawah atau klik salah satu ikon untuk log in:

Logo WordPress.com

You are commenting using your WordPress.com account. Logout / Ubah )

Gambar Twitter

You are commenting using your Twitter account. Logout / Ubah )

Foto Facebook

You are commenting using your Facebook account. Logout / Ubah )

Foto Google+

You are commenting using your Google+ account. Logout / Ubah )

Connecting to %s

%d blogger menyukai ini: